الرئيسية / عام / المعهد الطبي التقني المنصور يختتم بطولة خماسي كرة القدم 

المعهد الطبي التقني المنصور يختتم بطولة خماسي كرة القدم 

اعلام المعهد /داليا فاروق
اختتمت بطولة خماسي كرة القدم في المعهد الطبي التقني المنصور والتي انتهت بفوز فريق قسم تقنيات الاجهزة الطبية على قسم الادارة الصحية في لعبة ودية ونظيفة
وكرم الاستاذ الدكتور حيدر قاسم الموسوي عميد المعهد فريق قسم تقنيات الاجهزة الطبية بالكؤوس والميداليات وبارك لهم الفوز متمنيا لهم كل التوفيق
وقال في كلمته (أنكم ايها الطلبة الان في اوج نشاطكم وقوتكم في هذه الفترة لذا على كل طالب ان يشجع نفسه ويتحداها فيمارس الرياضه وسيشعر بروحه تعلو ونفسيته تتحسن وجسده يقوى فلا يستطيع بعدها الا ان يتعلق بها ويمارسها كلما استطاع فيكون لها تأثير ايجابي لتزيد ثقته بنفسه وتعزيز الروح الايجابية لديه وتقوي شخصيته وتمنحه الثقة بنفسة وهو اسلوب لبناء العلاقات الاجتماعية البناءة بين الطلبة وتعزيز معاني المودة والالفة بينهم)
وفي الختام شكر السيد العميد شعبة النشاطات الطلابية في المعهد لاقامتهم الفعاليات والأنشطة الطلابية بصورة مستمرة وتمنى لهم الموفقية والنجاح في عملهم ولطلبته المزيد من التالق الرياضي داعيا من المولى عز وجل ان يعم الامن والامان والسلام على بلدنا الحبيب وشعبنا العزيز

التالي السابق
Image may contain: 10 people, people smiling, people standing and indoor
Image may contain: 12 people, people standing and indoor
Image may contain: 6 people, people smiling, people standing and indoor
التالي السابق

عن user

شاهد أيضاً

أعلام المعهد الطبي التقني/ المنصور السلام عليك يا أبا عبد الله الحسين وعلى الأرواح التي حلت بفناك اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا اَبا عَبْدِاللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يَا بْنَ رَسُولِ اللهِ(السَّلامُ عَلَيكَ يا خِيَرَةِ اللهِ وابْنَ خَيرَتِهِ) اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يَا بْنَ اَميرِ الْمُؤْمِنينَ وَابْنَ سَيِّدِ الْوَصِيّينَ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يَا بْنَ فاطِمَةَ سَيِّدَةِ نِساءِ الْعالَمينَ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا ثارَ اللهِ وَابْنَ ثارِهِ وَالْوِتْرَ الْمَوْتُورَ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ وَعَلَى الاْرْواحِ الَّتي حَلَّتْ بِفِنائِكَ عَلَيْكُمْ مِنّي جَميعاً سَلامُ اللهِ اَبَداً ما بَقيتُ وَبَقِىَ اللَّيْلُ وَالنَّهارُ، يا اَبا عَبْدِاللهِ لَقَدْ عَظُمَتِ الرَّزِيَّةُ وَجَلَّتْ وَعَظُمَتِ الْمُصيبَةُ بِكَ عَلَيْنا وَعَلى جَميعِ اَهْلِ الاْسْلامِ وَجَلَّتْ وَعَظُمَتْ مُصيبَتُكَ فِي السَّماواتِ عَلى جَميعِ اَهْلِ السَّماواتِ. م. شعبة الاعلام والعلاقات العامة وسن العكيلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *