الرئيسية / عام / المعهد الطبي التقني المنصور في الجامعة التقنية الوسطى ينظم ورشة عمل عن(مقارنة بين أجيال الحاسبات )

المعهد الطبي التقني المنصور في الجامعة التقنية الوسطى ينظم ورشة عمل عن(مقارنة بين أجيال الحاسبات )

إعلام المعهد/ داليا فاروق
نظم مركز الحاسبة والانترنت في المعهد الطبي التقني المنصور ورشة عمل عن( مقارنة بين أجيال الحاسبات )
تهدف الورشة الى معرفة كل جيل من حيث العنصر الالكتروني المستخدم في صناعة الحاسبات ووسائط التخزين ولغة البرمجة ونظام التشغيل وزمن التداول والمدة الزمنية للجيل حيث تركزت عملية تطوير الحواسيب على العناصر الاساسية التالية: –
زيادة سرعة الحاسوب/ زيادة الدقه/ زيادة القدرة التخزينية/ تقليل التكلفة/ تبسيط وتسهيل عملية الإستخدام والتشغيل
تضمنت الورشة شرح اجيال الحاسبات وهو
1-الجيل الاول وكانت اجهزة هذا الجيل في الفترة من 1950 الى 1959 فقد استخدمت في صناعة الحاسب الصمامات الالكترونية المفرغة والاسطوانات الممغنطه
الصمامات الالكترونية المفرغة هي انابيب زجاجية مفرغة ويمكنها ان توقف او تمرر التيار الكهربائي دون الحاجه الى محول ميكانيكي تتكون وحدة المعالجة المركزية في حواسيب هذا الجيل من
وحدة معالجة البيانات/ وحدة تحكم مبرمجة الوحدات الرئيسية التي يتألف منها هذا الجيل
وحدة الحساب والمنطق/ وحدة التحكم/ الذاكرة الرئيسية/ مجموعه من المسجلات العامة وتعتبر الوحدة الاساسية للمعلومات هي الكلمة وتكون مؤلفه من 40 خلية ثنائية يمكن تبادلها بين وحدة المعالجة المركزية والذاكرة الرئيسية في لحظة زمنية معينه
2-الجيل الثاني وكانت اجهزة هذا الجيل من الفترة 1959 إلى 1964 وذلك نتيجة التطور الذي يؤدي إلى صناعة الترانزستور الذي استخدم في صناعة الحاسب بدلا من الصمامات الالكترونية المفرغة وهو وحدة صغيرة جدا تسمح بمرور التيار الكهربائي من خلالها بمقدار يختلف باختلاف التيار الداخل لها اي انها تسمح بالتحكم بشدة تيار كهربائي حسب شدة تيار كهربائي اخر وكما في الجيل الاول تعتبر الكلمة هي الوحدة الاساسية للمعلومات والترانزستور هو اصغر حجما من الصمامات المفرغة بحيث يمكن تركيب مائتي ترانزستور في المساحةنفسها المخصصة لصمام مفرغ واحد
3-الجيل الثالث وهذه الاجهزة من الفترة 1964 الى 1972 فقد فقد حدث تطور الكتروني اخر بصناعة الدوائر المتكاملة وهي مواد شبه موصلة نقية يتم اضافة شوائب اليها بطريقة معينة ودقيقة للغاية بحيث ينتج عن ذلك تكون مكثفات وترانزستورات ومقاومات وبقية عناصر الدوائر المتكاملة ولقد ظهر في هذا الجيل الحاسبات الصغيرة وهنا تم استخدام البايت كوحدة بيانات 8 خلايا ثنائية يمكن تخزينه في موقع من مواقع الذاكرة ومعالجتها عند الحاجه
4-الجيل الرابع استخدم هذا الجيل الدوائر المتكاملة واستخدم الشرائح الدقيقة والمعالجات الدقيقة وهي شريحة تحوي على اكثر من الف ترانزستور في مساحة صغيرة جدا من السليكون بدون اسلاك تلحيم وبحجم صغير جدا مما ادى الى زيادة كبيرة في نقل المعلومات وتوفير اكبر في الطاقة الكهربائية طورت نظم التشغيل مما ادى الى ظهور الكمبيوترات الشخصية وظهرت لغات ذات مستوى راقي جدا ظهرت في الجيل الرابع النقلة النوعية المتوقعة هي انتاج حاسبات تعتمد على الضوء في نقل المعلومات
5-الجيل الخامس جيل قادم من الحاسبات الذكية كفاءة اعلى تمييز الاصوات التعامل مع اللغات واللهجات لتنفيذ الاوامر وتحليلها توفر كمبيوترات هذا الجيل زيادة في الانتاجية حيث سيتعامل معها الانسان مباشرة لان بامكانها فهم المدخلات المحكية والمكتوبة والمرسومة وزيادة هائلة في السرعات وسعة التخزين وظهور الذكاء الاصطناعي ولغات متطورة جدا كمبيوترات عملاقة ذات قدرات كبيرة جدا وتمتاز بدرجة عالية جدا من الدقة
حاضر في ورشة العمل السيدة صبا عزيز مديرة مركز الحاسبة والانترنت وحضرها عدد من اساتذة ومنتسبي المعهد

Image may contain: 1 person, smiling, screen and indoor

Image may contain: 7 people, people sitting and indoor

Image may contain: 10 people, people sitting and indoor

عن Hadi Talal Jaffar

شاهد أيضاً

المعهد الطبي التقني المنصور في الجامعة التقنية الوسطى ينظم حلقة دراسية عن(نظام التدرج الصحي والطبي في العراق)

اعلام المعهد/ داليا فاروق نظم قسم الادارة الصحية في المعهد الطبي التقني المنصور حلقة دراسية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *